ألقاب أهل الحديث

الأحد
مايو 2018

لبعض أهل الحديث ألقاب عُرفوا بها واشتهروا بها ، منها ما هو حسن ومنها ما هو قبيح .. وقصدنا نحن – ها هنا – ذكر ما فيه طرافة منها فقط ؛ فإنَّ في هذه الملح والطرائف التي سأذكرها ترويح للنفس وتسليةً .. فإلى هذه الألقاب .

 

1 – ” الضَّالّ ” : لقب لمعاوية بن عبد الكريم الضّالّ ، لُقِّبَ به لأنّه ضلَّ في طريق مكة .

 

2 – ” الضَّعيف ” : لقب عبد الله بن محمد الضّعيف ، لُقِّبَ به لأنّه كان ضعيفاً في جسمه ، لا في حديثه .

قال عبد الغني بن سعيد : ” رجلان جليلان لَزِمهما لقبان قبيحان ، الضّالّ والضّعيف ” .

 

3 – ” غُنْدَر ” : ومعناه المشغِّب في لغة أهل الحجاز ، وهو لقب محمد بن جعفر البصري صاحب شُعبة ، وسبب تلقيبه بهذا الّلقب أنَّ ابن جُريج قَدِمَ البصرة ، فحدَّث بحديث عن الحسن البصري ، فأنكروا عليه وشغَّبوا ، وأكثر محمد بن جعفر من الشَّغَب عليه ، فقال له : ” اسكت يا غُنْدَر ” .

 

4 – ” مطيَّن ” : لقب أبي جعفر الحضرمي ، لُقِّبَ به لأنّه كان وهو صغير يلعب مع الصبيان في الماء ، فيطينون ظهره ، فقال له أبو نُعيم : ” يا مطيّن لِمَ لا تحضر مجلس العلم ؟ ” .

 

5 – ” صاعِقة ” : لقب محمد بن إبراهيم الحافظ ، روى عنه البخاري ، ولُقِّبَ بذلك لحفظه وشدّة مُذاكرته .

 

وهناك من يُنسب إلى مكان أو غزوة أو قبيلة أو حرفة ؛ مثل : ” خالد الحذَّاء ” ، فهو يُنسب هذه النّسبة لا لأجل أنّه كان يصنع الأحذية ، وإنّما لأجل أنّه كان يُجالس الحذّائين .

ومثل : ” ابن عليّة ” ، وهو إسماعيل بن عليّة وأبوه إبراهيم ، وقد كان يكره هذا . فهو يُنسب إلى عليّة التي هي أمه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.